ما هو اختبار الآيلتس ILETS؟ وكيف أستعدّ له؟

تُعتبر أولى الخطوات في بداية رحلة التقديم إلى الجامعات الدّولية التي تقترحُ برامجها باللغة الإنجليزية، هي اجتياز اختبار اللغة بنجاحٍ، والحصول على نتيجةٍ عالية توفي بمتطلّبات البرنامج أو المنحة، ومن هذه الاختبارات اختبار الآيلتس ILETS الذي يحظى باعترافٍ أكبر في دول الكومنولث أي التي خضعت أو تخضع للحكم البريطاني.

في هذا المقال المفصّل سنعمل على توفير نظرةٍ شموليّةٍ كافيةٍ بأقسام الاختبار وأسئلته، إضافةً إلى بعض المصادر المفيدة في رحلة للاستعداد للاختبار والدّراسة بالخارج. ونتمنّى لك قراءةً ماتعةً ومفيدةً معنا.

ما هو اختبار الآيلتس؟

اختبار الآيلتس أو ILETS هو اختصارٌ لـ  Iternational English Language Testing System بمعنى نظام اختبار اللغة الإنجليزية العالميّ، وهو اختبار معياريّ يقيّم القدرات المعرفية في اللغة الإنجليزية للناطقين بغيرها. يُعتبر من أهمّ الاختبارات وأشهرها عبر العالم، ومُعترفٌ به في المؤسسات الأكاديمية بـأستراليا، بريطانيا، كندا، الدول الأوروبية، أيرلندا ونيوزيلاندا.

لماذا يجب أن أجتاز امتحان ILETS؟

إنّ اجتيازك لاختبار الآيلتس قبل بدء التقديم لبرامج المنح أو الدّعم المالي أو حتّى التقديم المُباشر للجامعات الدولية على نفقتك الخاصّة يسرّع من عملّية التقديم، كما أنّه:

  • يفتحُ لك المجال للتقديم والدراسة في جامعاتٍ دولية مرموقة كثيرة.
  • يُثبت قدراتك اللغوية ويُبرهن على كفاءةٍ عالية في التحدث والكتابة باللغة الإنجليزية.
  • يُكسبك خبرةً عالية المُستوى في التّعامل التطبيقي مع اللّغة واستخدام مفرداتها ومجازاتها للتواصل مع الناطقين بها.
  • لا يخصّ إجراءات التقديم الأكاديمي فحسب، وإنما هو ورقةٌ رابحةٌ في يدك من أجل خطط مستقبلية للهجرة إلى بلدٍ آخر والاستقرار فيه.
  • يجمع بين اللهجة البريطانية واللهجة الأمريكية المستخدمتان في اللغة، مما يمنحك طيفًا واسعًا من المفردات والاختلافات بين اللهجتين في معاني بعض الكلمات وفي النطق الصحيح لكثيرٍ منها.
  • متوفّر في أغلب السّفارات البريطانية عبر 140 بلدًا في العالم.

  فهل تحتاجُ لأسبابٍ أخرى من أجل أن تنطلق في رحلة التّحضير للاختبار؟

أنواع اختبار الآيلتس

هُناك فئتان رئيسيتان للاختبار: الآيلتس الأكاديمي ILETS Academic، والآيلتس للتدريب العامّ ILETS General Training. كلا الامتحانين يقيّمان المهارات اللغوية الأربعة: الاستماع، القراءة، المحادثة والكتابة، والفرق بين الفئتين يكمن في نوعية الأسئلة ومحتواها.

يساعد الآيلتس الأكاديمي الطلاب الراغبين في التقديم للدراسة على تحضيرهم لمستوى اللغة المطلوب أكاديميًا، أما الأفراد الباحثون عن العمل أو المخطّطون للهجرة فيكتفون بآيلتس التدريب العامّ، ويكون مناسبًا لطبيعة معيشتهم في الدول الناطقة بالإنجليزية.

كما أنّ الآيلتس الأكاديمي متاح في مراكز الاختبار ورقيا وإلكترونيًا، وكذلك أونلاين دون التنقل إلى المركز، أمّا نسخة الآيلتس للتدريب العام فهي متاحة في مراكز الاختبار فقط (ورقيا وإلكترونيًا).

أقسام وأسئلة امتحان ILETS

ينقسم اختبار الـ ILETS إلى أربعة أقسام، وفق عدد المهارات اللغوية العامّة المطلوبة في تحديد مستوى إتقان لغةٍ ما، وهي: القراءة (الأكاديمية والعامة)، الكتابة (الأكاديمية والعامة)، المحادثة، الاستماع.

قائمة سريعة عن المدّة المستغرقة في كل قسم:

  • القراءة: 60 دقيقة
  • الكتابة: 60 دقيقة
  • الاستماع: 30 دقيقة (بالإضافة إلى 10 دقائق وقت النقل) 
  • المحادثة: مابين 11 و 15 دقيقة

الوقت الإجمالي للاختبار: ساعتان و 45 دقيقة.

1. قسم القراءة

يستغرق هذا القسم 60 دقيقةً (ساعةً كاملة) ويحتوي على 40 سؤالًا لتقييم مهارات القراءة والفهم عند المترشّح.وتأتي أسئلة هذا الجزء مقسمةً على ثلاثة مقاطع نصية.

تتنوّع طبيعة أسئلة هذا الجزء ما بين: اختيار من متعدد، تحديد المعلومات، تحديد رأي الكاتب، إكمال الجمل والجداول، وأسئلة ذات إجابات مختصرة.

2. قسم الكتابة

بشكلٍ مماثل لقسم القراءة، تحدّد مدة الإجابة في قسم الكتابة بـ 60 دقيقة (ساعة كاملة) ويُقسّم إلى الأول تمرينين: يتطلب تفسير أو شرح جدول أو مخطط بياني حول موضوعٍ ما في فقرةٍ قصيرة. والتمرين الثاني هو كتابة نصٍ حول موضوع يتمّ تحديده لطرح وجهة نظر أو الحديث عن مشكلةٍ ما. التمرينان ليسا اختياريين، وإنما يجب الإجابة عن كليهما.

4. قسم المحادثة

يُقيّم هذا القسم قُدرة المترشّح على استغلال مهاراته اللغوية المنطوقة، وينقسم إلى ثلاثة أجزاء.

الجزء الأوّل: يطرحُ مسؤول الاختبار على المترشّح أسئلة بسيطة لبدء محادثة يومية تتضمّن: التعريف بالنفس، الحديث عن العائلة، الدّراسة، العمل والاهتمامات. ويستغرق ذلك خمس دقائق.

الجزء الثّاني: يُعطى المترشّح بطاقة عشوائيّة مدوّنٌ عليها عنوان موضوعٍ ما ليتحدث عنه مع بعض العناصر التي يجب أن يتطرّق إليها أثناء حديثه، ويتم إمهاله دقيقةً واحدةً للتجهز للحديث، وتدوين الملاحظات. وبعد أن ينهي المترشّح حديثه، يطرح عليه الممتحِن سؤالًا أو سؤالين حول نفس الموضوع. يأخذ هذا الجزءُ مدّة 5 دقائق.

الجزء الثّالث: في نهاية قسم المُحادثة، يطرحُ الممتحِن أسئلة إضافية على المترشّح حول موضوع الجزء الثّاني، ويبدأ معه نقاشًا متبادلًا لمدّة 4 إلى 5 دقائق.

ويُصبح الوقت الإجماليّ المستغرق لقسم المحادثة من اختبار الآيلتس 15 دقيقةً كحدٍّ أقصى.

5. قسم الاستماع

في هذا القسم، يتمّ التركيز على قدرة المترشّح على الاستماع وفهم أشخاص ناطقين باللّغة الإنجليزية وهم يتحدّثون، ويحتوي على أربعة تسجيلاتٍ يختصّ كلّ منها بمجالٍ من مجالات المحادثة.

  • التسجيل الأوّل: لمحادثة بين شخصين في موضوع عاديّ من الحياة الاجتماعية اليومية.
  • التسجيل الثّاني: عادةً ما يأتي في شكل خطابٍ يُلقيه شخصٌ واحد في أحد المواضيع الاجتماعية.
  • التسجيل الثّالث: محادثةٌ بين شخصين في مجالٍ متخصّص، أكاديمي أو في سياق التدريب المهنيّ.
  • التسجيل الرّابع: خطابٌ أو جزءٌ من محاضرة أكاديميّة يُلقيها شخصٌ واحد.

يتمّ الاستماع للتّسجيل مرّة واحدة، ويشمل الاختبار لهجات إنجليزية مختلفة: بريطانية، أسترالية، نيوزيلاندية، أمريكية وكندية.

ويتبعُ كلّ تسجيلٍ عشرة أسئلة (أي بمجموع 40 سؤالًا في القسم كلّه) لاختبار استيعاب المترشح لمحتوى التسجيل. وتأتي الأسئلة على أنماط مختلفة: اختيار من متعدد، ربط، ملء الفراغات، إكمال الجمل. ويستغرق القسم مدّة 30 دقيقة، دون احتساب مدة الانتقال من تسجيلٍ إلى آخر.

درجات الآيلتس

يتمّ حساب درجات اختبار الـ ILETS بتقييم كلّ قسمٍ على حدى من أقسام الاختبار الأربعة. ومن ثمّ حساب متوسط الدرجات للحصول على الدرجة النهائية.

يتراوح سلّم درجات تقييم اختبار الآيلتس ما بين 0 إلى 9، وذلك وفق نظامٍ خاصٍ بكلّ قسم، وذلك وفق التفصيل الآتي:

عدد الإجابات الصحيحةالدّرجة المُوافقة
39 – 409
37 – 388.5
35 – 368
32 – 347.5
30 – 317
26 – 296.5
23 – 256
18 – 225.5
16 – 175
13 – 154.5
11 – 124
درجات قسم الاستماع آيلتس
عدد الإجابات الصحيحةالدّرجة المُوافقة
39 – 409
37 – 388.5
35 – 368
33 – 347.5
30 – 327
27 – 296.5
23 – 266
22 – 195.5
15 – 185
13 – 144.5
10 – 124
8 – 93.5
6 – 73
4 – 52.5
درجات آيلتس قسم القراءة

أمّا قسما الكتابة والمحادثة، فهما يخضعان لنظام تقييم وفق المؤشرات المطلوب تواجدها في النّص النهائي (المكتوب أو المنطوق)، كما يلي:

مؤشرات تقييم قسم الكتابة:

  • تقديم معلومات دقيقة،
  • عرض نظرة شاملة،
  • التأكيد على الكلمات المفتاحية أو المراحل المهمة،
  • تعزيز التفاصيل بالبيانات،
  • الإجابة عن السؤال المطلوب،
  • عرض وجهة نظر واضحة،
  • كتابة خاتمة للنص،
  • ترتيب المعلومات والأفكار ضمن فقرات،
  • استعمال أدوات الرّبط اللغوية،
  • تجنب الأخطاء الإملائية،
  • التنويع في استعمال أزمنة الأفعال،
  • استعمال أدوات التنقيط الصحيحة.

ولمزيدٍ من التفصيل حول مؤشرات تقييم قسم الكتابة، يمكنك الاطلاع على النسخة الرسمية المنشورة من طرف موقع القنصلية البريطانية.

مؤشرات تقييم قسم المحادثة:

  • الحديث بدون تردد أو تلعثم،
  • الحديث بدون استدراك الأخطاء،
  • وضوح النبرة واللهجة،
  • استعمال أدوات الربط اللغوية،
  • التنويع في استخدام الرصيد اللغوي،
  • استعمال مفردات قليلة الشيوع،
  • تجنب الأخطاء،
  • التنويع في استعمال أزمنة الأفعال،
  • القدرة على تنويع نبرة الحديث للتعبير عن معانٍ مختلفة،
  • النطق الصحيح للكلمات،
  • ألّا تتعدى اللهجة المستعملة على الوضوح والقدرة على إيصال المعنى.

كما يمكن الاطّلاع على تفاصيل أخرى حول مؤشرات تقييم القسم من خلال المنشور الرّسمي لموقع ILETS.

مدة اختبار الآيلتس

على ضوء ما تمّ شرحه في الفقرة السّابقة عن كلّ قسم من الاختبار، فإنّ المدّة الإجمالية لاختبار الـ ILETS تُقدّر بـ 165 دقيقة، أي ما يُعادل ساعتين و45 دقيقة، وذلك دون احتساب زمن التبديل بين الأقسام والأسئلة، ولا المدّة المخصصة للرّاحة.

سعر اختبار الآيلتس

تختلف تكلفة اجتياز اختبار الـ ILETS باختلاف البلد ونوع الاختبار (أكاديمي، التدريب العامّ) ونمط إجراء الاختبار (أونلاين، ورقي، إلكتروني)، ولكنه بصفةٍ عامّة يتراوح ما بين 140 إلى 310 دولار أمريكي. وهو مجالٌ واسع، لذلك لا بدّ من إعطاء أمثلة:

  • المملكة المتحدة: الامتحان الورقي 205 دولار، امتحان عبر الحاسوب 230 دولار
  • الولايات المتحدة الأمريكية: الامتحان الورقي 200 دولار، امتحان عبر الحاسوب 230 دولار، للتأشيرات والهجرة 250 دولار
  • كندا: في كلّ الأقاليم خارج أونتاريو، ما يُعادل 230 دولار أمريكي.
  • أستراليا: 210 دولار أمريكي.
  • ألمانيا: ما يُعادل تقريبًا 225 دولار أمريكي
  • فرنسا: ما يُعادل 230 دولار أمريكي بالنسبة لنوعي الاختبار: الأكاديمي والتدريب العامّ
  • الإمارات العربية المتحدة: 315 دولار أمريكي بالنسبة للنسخة الإلكترونية و 300 دولار أمريكي للنسخة الورقية.
  • المملكة السعودية: 310 دولار أمريكي
  • الأردن: 205 دولار أمريكي
  • مصر: ما يُعادل 150 دولار أمريكي بالنسبة للاختبار الورقي والإلكتروني.
  • الجزائر: ما يُعادل 210 دولار أمريكي.

مواعيد التسجيل في امتحان ILETS

يتمّ إجراء اختبار الآيلتس عادةً في مقرّ القنصلية البريطانية وذلك بالنسبة لأغلب بلدان العالم، لذلك فإنّ التواريخ يتمّ تحديدها وفق برنامج القنصلية نفسها. ومن أجل الاطلاع على تاريخ الاختبار القادم نوصيك بزيارة الموقع الرسمي للقنصلية ببلدك.

خطوات التسجيل وحجز امتحان الآيلتس

يمكنك إيجاد عنوان موقع القنصلية البريطانية لبلدك يتمّ الحجز لاجتياز اختبار الآيلتس بشكلٍ مباشر من خلال الموقع الرّسمي، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  • الدخول للموقع الرسمي للقنصلية ببلدك،
  • التأكد من الوصول لصفحة اختبار الآيلتس بالموقع،
  • الضغط على Find a test date،
  • تأكيد الموقع: البلد والمدينة،
  • اختيار التاريخ المناسب لك ضمن قائمة التواريخ المتاحة القريبة،
  • إنشاء حساب شخصي على الموقع، والحرص على إدخال البيانات الصحيحة،
  • تأكيد الحجز، واختيار طريقة دفع المستحقات.

وهكذا تكون قد حجزت موعدك لإجراء الاختبار، فالآن عليك أن تنتقل للخطوة الأهمّ وهي التّحضير للامتحان.

كيف أحضر لاختبار الـ ILETS؟

يتعرّض للكثير من الطّلاب إلى تشوّش كبير ومرهق أثناء محاولتهم البدء بالتحضير لاختبار الآيلتس، وذلك بسبب تنوع المصادر ومراجع التحضير والدراسة. لذلك لا بدّ من تنظيم الأفكار والأهداف قبل الانطلاق.

1. راجع أهدافك:

هذا مهمٌّ جدًّا قبل أن تبدأ بالتحضير للاختبار، وذلك لتتضح لك الطريقة المًثلى. اسأل نفسك: لماذا أريد اجتياز الاختبار؟ فيم سأستعمل نتيجة الاختبار؟ وما هي النتيجة التي ستكون كافيةً لتحقيق هدفي؟

2. اطّلع أكثر:

إضافةً إلى كلّ ما قدّمنا في المقال، سيتوجّب عليك أن تطّلع على نمط الأسئلة وأقسام الاختبار بشكلٍ تفصيليّ.

3. راجع نصائح السّابقين:

لا تستهن بذلك، لأنّ نصائح من مرّوا بتجربة الآيلتس ستكون أكثر واقعيّة ومتفهّمة للصعوبات التي قد تواجهها –مثلهم- أثناء التحضير.

تعرّض لمحتوًى إنجليزيّ باستمرار، وحاول تنويع المواضيع واللهجات وقوالب الحديث (أفلام، وثائقيات، برامج حوارية وإذاعية، خطب، برامج الواقع واستفتاءات الشّارع)

4. اختبر نفسك:

هُنا تأتي الخطوة الأخيرة، وهي محاولة حلّ أسئلة نموذجية مُقترحة من الموقع الرّسمي بشكلٍ يحاكي الاختبار الحقيقيّ.

استمرّ في ذلك بإصرار، إلى أن يحين موعد الاختبار.

مواقع ومراجع مساعدة للتحضير ونموذج امتحان الايلتس مع الاجابة pdf

ولمساعدتك في رحلة تحضيرك لاختبار الآيلتس، نقترحُ بين يديك نماذج من مراجع مفيدة، ونؤكّد أن هناك الكثير غيرها فحاول بذل الجهد لتجد ما هو مناسبٌ لمستواك وتفضيلاتك الشخصية.

  1. أسئلة نموذجية لاختبار الآيلتس في الأقسام الأربعة من الموقع الرّسمي ilets.org.
  2. موقع “دليلك للآيلتس”، والذي يُعتبر من أكبر المراجع العربيّة للتحضير للاختبار. يحتوي الموقع على دليلٍ مجّاني يتمّ الحصول عليه بإدخال البريد الإلكتروني، إضافةً إلى دورةٍ مكثّفة مدفوعة ومكتبةٍ غنيّة بالمصادر. من هنا: موقع دليلك للآيلتس، قناة على اليوتيوب أيضًا.
  3. قناة ILETS Prep للتدريب على قسم الاستماع.
  4. قناة IELTS Prep by LeapScholar  على اليوتيوب، وهي قناةٌ منوّعة تشمل أقسام الاختبار.

تحميل كتاب تعليم الآيلتس للمبتدئين pdf عبدالرحمن حجازي

أسئلة شائعة

يختلف ذلك باختلاف المؤسسة الأكاديمية أو المنحة التي تتقدم إليها، وكذلك باختلاف البلد. وبصفةٍ عامّة فإنّ الجامعات الأمريكية تتطلّب درجة 7.0، بينما ينخفض الحدّ الأدنى المطلوب إلى 5.5 أو 6.0 في الجامعات الأوروبية عادةً. ويبقى الأمر متفاوتًا جدًا.

إذا كان مستواك في اللغة الإنجليزية المبدئي أكثر من 3.0 فإنّ الوقت اللّازم للتحضير الجيّد ورفع درجة الآيلتس في الاختبار القادم هو ما بين 6 إلى 8 أسابيع. ويُمكن اختصار ذلك الوقت على حسب سرعة الاستيعاب والرصيد السابق في اللغة.

هناك فروقات كثيرة بين الاختبارين من بينها: نظام التقييم وحساب الدرجات، وعدد ومدة الاختبار. إضافةً إلى فروقات مهمة في محتوى الاختبارين، فمثلًا: يبلغ طول مدة اختبار السّماع في التوفل سببًا التشتت وفقدان التركيز مقارنةً مع قسم الاستماع في الآيلتس. أما الاختلاف الأكبر بينهما فيكمن في اختبار المحادثة، حيث يتميز الآيلتس بأن الحديث يتم مع شخصٍ حقيقيّ، بينما في التوفل، يقوم البرنامج الحاسوبي باختبار قدرتك على الحديث.

للإجابة يجب أن تأخذ في الاعتبار أربعة عوامل:

  • ما هو الاختبار الذي تفضلّه المؤسسة التي تقدّم لها؟
  • أي الاختبارين يركّز على نمط أسئلة تفضّلها وتتقنها أنت؟ وجواب هذا السّؤال يأتي بعد الاطلاع التفصيلي على محتوى الاختبارين.
  • ما هو الاختبار الذي يتطلّب منك تنقّلًا أكثر أو الذي يقترح تواريخ إجراء غير مناسبة لك في الفترة الحالية؟
  • أي الاختبارين أقل تكلفة في بلدك؟
    هذه الإجابات الأربع ستمنحك رؤيةً أفضل، وستجد نفسك بعدها قد بدأت بالفعل برسم خطّتك للتحضير واجتياز اختبار الآيلتس من أجل أهدافك المستقبلية.

لا داعي لذلك، سيتم التقاط لك صورة يوم الاختبار من طرف القائمين على مركز الاختبار كجزء من إجراءات التسجيل.

نعم بالتأكيد، يمكنك اجتياز الامتحان بقدر ما تُريد بهدف تحسين نتيجتك. ونوصيك أن تستعدّ بشكلٍ أكثر وتدرس مجددا للمرة الثانية حتى ولو كنت حصلت على درجةٍ عالية من المرّة الأولى.

بشكلٍ عامّ، تدوم صلاحيّة شهادة الآيلتس سنتين، ولا يمكنك تمديد تاريخ انتهاء الصلاحية لأكثر من ذلك. في المقابل، يمكنك اجتياز الامتحان مرة أخرى وذلك في أي وقتٍ.

 نتمنّى لك كلّ النجاح، ونأمل أننا نجحنا في تغطية تفاصيل موضوع اختبار الآيلتس وكيفية الاستعداد له. حظًّا موفّقا!

اخترنا لكم

أميرة بوسجيرة
أميرة بوسجيرة

قارئة، مترجمة ومدوّنة مقالات..
أحبّ الأدب والتاريخ، وأتحمّس للتعلّم عن مواضيع البحث العلميّ..

المقالات: 36

تابعنا على تيليجرام وتوصل بجديد الموقع