ما هو اختبار GMAT ؟ وكيف أستعد له ؟ نموذج اختبار GMAT

إذا كنت تحلم دومًا بدراسة أو مواصلة دراساتك العليا في مجال إدارة الأعمال، والولوج إلى هذا المجال المغري، فيبدو أنه عليك التّحضير لاجتياز امتحان يحدّد مدى قدرتك على دراسة هذا المجال. إنه اختبار الـ GMAT TM، والذي يجتازه المرشّحون لدراسة إدارة الأعمال منذ أكثر من ستّين سنة إلى الآن. تابع معنا هذا المقال المفصّل لتعرف أكثر عن هذا الاختبار وعمّا تحتاجه للتّحضير له بشكلٍ صحيح.

ما هو اختبار GMAT ؟

الـ GMAT اختصارٌ لـ Graduate Management Admissions Test، أي “اختبار قبول الخرّيجين لدراسة علوم الإدارة”. وهو اختبار يستعمل لتحديد مدى قدرة المترشح لدراسة علوم إدارة الأعمال وماجستير دراسات مبادئ التمويل والمحاسبة وتنظيم الشّركات وإدارة الموارد البشرية (MBA) على تقييم المعلومات المستقاة من مصادر متعدّدة بصيغ متجدّدة ومواكبة لمعايير المجال المتجدّدة.

لماذا عليّ أن أجتاز امتحان GMAT ؟

اجتيازك امتحان GMAT سيرفع من احتمال قبول تقديمك للدراسة في كليات إدارة الأعمال:

  • لأنه يثبت التزامك، ودافعك المحفّز وقدرتك للنجاح في كلية إدارة الأعمال،
  • لأنه يوحي للجنة دراسة الطلبات أنك مترشّح ملتزم بالدراسة الجادّة وتحصيل درجة التّخرج.
  • لأنه يقيس قدرتك على التفكير النّاقد ومهاراتك المنطقيّة، وهما الميزتان الأساسيتان للمتفوّقين في مجال إدارة الأعمال.
  • لأنه يسمح للمسؤولين على دراسة طلبات التقديم بتوجيهك للبرنامج الأنسب لك ولقدراتك.
  • لأنه يرفع من احتمالية فوزك وكسبك، ويفتح لك أبوابًا من الفرص.
  • لأن لجان دراسة الطّلبات يولون ثقة كبيرة لهذا الاختبار.

ماهي أقسام وأسئلة امتحان gmat؟

يتكوّن الاختبار من أربعة أقسام لأهمّ المهارات التي يجب تقييمها:

أوّلاً: تقييم الكتابة التحليلية

يهدف هذا القسم لتقييم حسّك النّقدي حول فكرةٍ مُعطاة والتّعبير عنه في مقال مكتوب بلغةٍ إنجليزية سليمة. يتعلّق موضوع الكتابة بمجالات لها عَلاقة بمجال إدارة الأعمال، أو بمجالات عامّة أخرى؛ كما أنّك لست مُطالبًا بمعرفةٍ عميقة حول الموضوع، إنما المطلوب هو إثبات قدرتك في التعبير على حسّك التحليلي.

أسئلة قسم تقييم الكتابة التحليلية:

في هذا القسم، سوف يُطرح عليك سؤالٌ واحد، وهو عبارة عن فكرةٍ تُطرح من خلال نصٍّ قصير، وسيطلب منك كتابة مقالٍ بشكلٍ مرتّب ومنهجيّ لمناقشة حُجّية الفكرة دون إبداء رأيك الشّخصي في الموضوع نفسه. سيكون لديك 30 دقيقة لكتابة المقال وتسليمه.

ثانيًا: تقييم الاستدلال المتكامل

إنّ الهدف من هذا الجزء من الاختبار هو قياس مدى قدرتك على تجميع وتركيب المعلومات والمعطيات لحلّ مشاكل مركّبة، وهي مهارة ضرورية في عالم إدارة الأعمال في المستقبل للمتخرّجين. وبشكلٍ أدقّ فإن قسم الاستدلال التّكاملي يختبر قدرتك على:

  • جمع وتركيب المعلومات المتفرّقة في الرسّومات البيانية والنّصوص والأرقام.
  • تقييم المعلومات المتعلّقة بموضوع ما وجمعها من مصادر مختلفة.
  • تنظيم المعلومات ورسم علاقات بينها، لحلّ مشاكل مركّبة مترابطة.

أسئلة قسم تقييم الاستدلال المتكامل:

وفي هذا القسم، سيطرح عليك اثنا عشرة (12) سؤالا، موزّعين على 04 أنواع، وسيكون أمامك 30 دقيقة لإنهاء إجابة الأسئلة الاثني عشرة وتسليمها. ينبغي أن تنتبه أنه لاحتساب درجة السّؤال لابد من تقديم إجابة كاملة، ولن يتمّ احتساب الإجابات الجزئية، إذ أنّ هدف هذا القسم هو تقييم قدرتك على تجميع المعطيات للوصول إلى “حلٍّ” للمشكلة. فلنفرد بشيءٍ من التفصيل هذه الأنواع الأربعة:

الاستدلال متعدّد المصادر:

عبر هذه الأسئلة سيتم تقييم قدرتك على فحص المعطيات المتفرّقة بين النصوص، الجداول، الرسومات البيانية، أو مجموع هذا المصادر؛ ومن ثمّ تحليل كلّ مصدر والإجابة على كلّ سؤال.

تحليل الجداول:

  وأما هذه الأسئلة فسيتم من خلالها تقييم قدرتك على تحليل جداول المعطيات لاستخراج معلومات ضرورية أو مستوفية لبعض الشروط.

مناقشة الرسومات البيانية:

 هنا، سيتم فحص قدرتك على مناقشة المعطيات الواردة في منحنى بياني، أو أي تمثيل بيانيّ آخر لاستخراج العلاقات بينها والوصول إلى استنتاجات.

تحليل المعطيات المجّزئة:

  وأخيرًا، في الأسئلة الأخيرة من هذا القسم سيتمّ تقييم قدرتك على تفكيك المسائل المركّبة، فحص المقايضات، حلّ المعادلات المترابطة، وتمييز العلاقات بين العناصر.

ثالثًا: تقييم الاستدلال الكمّي

سيتكفّل هذا القسم بقياس قدرتك على الاستدلال الرّياضي، عن طريق حلّ المسائل الكمّية وفحص المعطيات البيانية. وذلك عبر نوعين من الأسئلة: حلّ المسائل، وكفاية المعطيات، وهي مسائل تتطلّب معارف أوّلية في الحساب ومبادئ الجبر والهندسة. ولكن لا تقلق! لأنّ صعوبة هذه الأسئلة نابعة من المهارات المنطقية والتحليلية المطلوبة، وليس من المعارف الرياضية العميقة. إضافة إلى ذلك فإن استعمال الآلة الحاسبة في هذا القسم غير مسموح.

أسئلة قسم تقييم الاستدلال الكمّي:

يتكوّن هذا القسم من واحد وثلاثين (31) سؤالًا متعدّد الخيارات، في مدّة زمنية قدرها 62 دقيقة. وهذه الأسئلة موزّعة على نوعين كما ذكرنا:

حلّ المسائل:
  • وهدفها تقييم قدرتك على التفكير المنطقي والتحليلي لحلّ المسائل الكمّية. سوف تقوم بحلّ المسألة واختيار أفضل إجابة من الخيارات الخمسة المتوفرة.
كفاية المعطيات:
  • من أجل تقييم قدرتك على تحليل المسائل الكمّية، وتحديد المعطيات المفيدة وإلى أيّ مدى تبدو هذه المعطيات المقدمة كافية لحلّ المسألة. سوف تُطرح عليك مسألة ومعطيين، وباستعمال هذين المعطيين ومعرفتك الرياضية القبلية عليك أن تقرّر ما إذا كانت هذه المعطيات كافية للإجابة عن السؤال المطروح.

رابعًا: تقييم الاستدلال التعبيري

يعتني هذا القسم بتقييم مهارتك في قراءة واستيعاب النّصوص المكتوبة بمنطقها وحججها، وكذلك في تصحيح المقاطع التعبيرية لتقديم فكرة ما بشكلٍ أكثر فعالية وإفهامًا وبلغة إنجليزية سليمة. ويتكوّن من ثلاثة أنواع من الأسئلة: فهم النّصوص، التفكير النّاقد وتصحيح الجمل.

أسئلة قسم تقييم الاستدلال التعبيري:

وهي ستٌ وثلاثون (36) سؤالًا متعدّد الخيارات، يجب الإجابة عليها وتسليمها في مدة زمنية قدرها 65 دقيقة. ومثل كلّ أسئلة الاختبار، فليس من الضّروري أن تمتلك معرفة عميقة في موضوع النصوص المطروحة للتحليل، وهي عادة مواضيع في مجالات العلوم الإنسانية، أو الطبيعية، أو مجال له علاقة بعالم إدارة الأعمال.

فهم النّصوص:
  • هنا، سيتمّ تقييم قدرتك على فهم الكلمات والجمل، وكذا العلاقات المنطقية بين أهم العناصر واستخلاص الاستنتاجات، وتتبّع تطوّر المفاهيم. وبشكلٍ أدقّ، فإنّ ستقيّم من حيث تمكّنك من هذه المهارات القرائية: الفكرة الرّئيسية، الأفكار الدّاعمة، الاستنتاج، تطبيقات الأفكار، التركيب المنطقي وأسلوب التعبير.

التّفكير النّاقد:

  • من أجل تقييم قدرتك على بناء الحجج وخطة العمل وتقييمهما. سيكون أمامك نصٌّ قصير من أقلّ من 100 كلمة، وسؤال من خمس خيارات يطلب منك تحديد أيّ منها يزيد من قوّة الحجة أو يضعفها، أيّ منها يدعم الحجة بقوة أو يهدمها، أو لماذا تبدو هذه الحجة هشّة ومتهافتة.

تصحيح الجمل:

  • عبر هذه الأسئلة سيتم تقييم جانبين من قدراتك اللغوية:
      – التعبير الصحيح: وذلك بتحديد العبارات السليمة نحويّا وتركيبيّا
    – التعبير الفعّال: بالإشارة إلى العبارات التي تشرح فكرة ما أو علاقة ما بشكلٍ واضحٍ ودقيق نحويّا.

معلومةالجانب النّحوي والإملائيّ لإجابتك سيكون مأخوذًا بعين الاعتبار، فينبغي الانتباه لذلك.

ماهي درجات اختبار GMAT؟

 يتراوح مجموع درجات الاختبار ما بين 200 و 800، بينما الدرجات الفرعية لكل قسم فهي موزعة كالآتي:

  • درجات قسم الاستدلال الكمّي تتراوح بين 0 و60؛
  • درجات قسم الاستدلال التعبيري تتراوح بين 0 و60؛
  • درجات قسم الكتابة التحليلية تتراوح بين 0 و6؛
  • درجات قسم الاستدلال المتكامل تتراوح بين 1 و8.

   وهذا جدولٌ يلخّص بنية اختبار الـ GMAT  بشكلٍ عامّ:

قسم الأسئلةالمدة الزمنية
 عدد الأسئلة
نوع الأسئلة gmat مجال الدّرجات gmat
الكتابة التحليلية30 دقيقة
سؤال واحد (01)
تحليل الحجّة0 – 6
الاستدلال المتكامل30 دقيقة
12 سؤالًا
مناقشة التمثيلات البيانية، تحليل الجداول، الاستدلال متعدد المصادر، تحليل المعطيات المجزّئة.1 – 8
الاستدلال الكمّي62 دقيقة
31 سؤالًا
حلّ المسائل، كفاية المعطيات0 – 60
الاستدلال التعبيري65 دقيقة
36 سؤالًا
فهم النّصوص، التفكير النّاقد، تصحيح الجمل.0 – 60
جدول تلخيصيّ لخصائص اختبار الـ GMAT

    

ماهي مدة اختبار الجيمات؟

يستغرق اختبار الجيمات إجمالًا مدّة ثلاث ساعاتٍ ونصف، مع إمكانية الحصول على فترتين للاستراحة مدتها ثمان دقائق، وذلك بشكلٍ اختياريّ.

ماهي تكلفة اختبار GMAT؟

يتطلّب اجتياز اختبار الـ GMAT تكلفة قدرها 250 دولارًا أمريكيا، وتدوم صلاحية الاختبار خمس (05) سنوات.

ماهي مواعيد التسجيل في امتحان GMAT؟

يمكنك اخذ هذا الامتحان على مدار السنة، ويمكنك التعرف على مراكز ومواعيد التسجيل من خلال الموقع الرسمي.

كيفية التسجيل والحجز لاختبار GMAT؟

  يتمّ الحجز من أجل اجتياز اختبار الـ GMAT بشكلٍ مباشر (أونلاين) عبر الموقع الرّسمي، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  1. الدخول على موقع mba.com؛
  2. إنشاء حساب شخصيّ على الموقع، وملء البيانات الشخصية والأكاديمية بطريقة صحيحة؛
  3. تحديد أقرب مركز لاجتياز الاختبار؛
  4. برمجة وتأكيد موعدٍ متاحٍ خلال الفترة القادمة في هذا المركز؛
  5. دفع مستحقّات الاختبار؛
  6. وبهذا يكون موعد الاختبار قد تمّ تحديده بنجاح.

إن الجيمات اختبار الكتروني، يتمّ اجتيازه في مراكز محدّدة في كلّ دولة، مزوّدة بحواسيب مخصّصة للغرض. إذن، فإنّ اجتياز الاختبار يتطلّب الانتقال إلى مركز الاختبار الذي قمت بتحديده.

 ومن جهة أخرى، فإن منظّمي الاختبار قاموا بتوفير نسخة أونلاين، مباشرة من منزلك عبر الموقع الرّسمي، وذلك تسهيلًا للمترشّحين الذين لم تتوفّر لهم مراكز اختبار في دولة إقامتهم. يمكن التسجيل للاختبار أونلاين مباشرة من الرّابط.

ما هي أهمية اختبار الجيمات في عملية القبول؟

حسب تصريح أحد الخبراء ومديري مناهج GRE و SAT، مع Magoosh Test Prep “قد يعتقد البعض أن بحصوله على درجة 700 أو أعلى في الجيمات سيكون ذلك كافيًا في الحصول على القبول، أي نعم هو أحد الشروط الأساسية، ولاكن ذلك غير كافي بالنسب لملف تقديم ضعيف، لذا فإن هناك جوانب أخرى مهمّة يجب أنّ يركّز الطلاب عليها مثل: الخبرة المهنية وخطابات التوصية وحتى المقال جميعها أيضًا تلعب دورًا همًا في عملية القبول”.

هل امتحان الجيمات صعب؟

سنويًا يجتاز أكثر من 200000 طالب هذا الامتحان ونسبة 6٪ فقط منهم من يتحصلون على 700 أو أعلى، وبناءً على هذه الاحصائيات نقول أنّ امتحان الجيمات صعب ويستلزم ذلك جهدًا كبيرًا من أجل الحصول على 700 أو أعلى.

كيف أحضّر لاختبار الـ GMAT؟

 وها قد سجّلت للاختبار وحجزت موعدًا.. فكيف يجب عليك أن تحضّر لاجتيازه بنجاح؟

لا تنس أن امتحان GMAT جزءٌ من مسارك القادم في عالم دراسة إدارة الأعمال، وإذن يجب أن تحتفظ بهذا الهدف نصب عينيك أثناء التحضير. سنقدّم لك في هذه الفقرة نصائح مميّزة مقترحة ممّن اجتازوا الاختبار من قبل.

كيف أحضّر لاختبار الـ GMAT
  • ابدأ التحضير بمدّة كافية، ستة أشهر على الأقل وجهّز لنفسك خطّة مناسبة لقدراتك ووقتك، ولا تتقيّد بأيّ خطّة جاهزة لا تتناسب مع أهدافك. إنّ راحتك النفسية واستمتاعك بالمراجعة مفتاحٌ أساسيّ لتحضيرٍ جيّد لأيّ امتحان.
  • ادرس كلّ قسمٍ من الأسئلة بشكلٍ مستقلّ وعميق. حاول ألّا تنتقل بين الأقسام بشكلٍ مشوّش وغير منهجيّ.
  • لا تنس مراجعة المفاهيم الرّياضية الأساسيّة الذي تعلّمتها في مراحل الدراسة الأولى.
  • حدّد نقاط ضعفك وقوّتك حول أقسام الأسئلة التي يجب التدرب عليها. استغلّ مهاراتك وخطّط بشكلٍ صحيح لنفسك.
  • تدرّب على حلّ الأسئلة بشكلٍ سريع، فإدارة الوقت عاملٌ مهمّ في افتكاك اختبار GMAT بنجاح.
  • استفد من المواضيع النموذجية المجّانية المقترحة في الموقع الرّسمي للتّحضير والاطّلاع على نوع الأسئلة وطريقة الإجابة
  • وأخيرًا، احتفظ بنفسية هادئة ومتفائلة. ثق بنفسك ولا تدخل في متاهة التوتر والشك والتردد حول مدى كفاية ما درسته.

  ويقترح عليك الموقع الرّسمي للاختبار خطّة مفصّلة للتحضير لـ اختبار الجيمات في مدة ثمانية أسابيع. يمكنك تحميل الخطة بشكلٍ مجّاني بعد إدخال بريدك الالكترونيّ عبر الرّابط التّالي: تحميل خطّة الأسابيع الثمانية للتحضير للـ GMAT.

  ويمكنك الحصول على الدّليل الإرشاديّ للاختبار، يلخّص لك فيه أهمّ ما يجب أن تعلمه وما تحتفظ به عن الاختبار .

ولمزيدٍ من التّفاصيل حول التّحضير للاختبار بالنّسبة لكلّ قسمٍ من الأسئلة، فقد جمعنا لك أهمّ المحاور التي ينبغي أن تركّز عليها أثناء مذاكرتك:

التّحضير لقسم تقييم الاستدلال الكمّي في اختبار GMAT:

ما الذي تحتاجه من مفاهيم رياضيّة؟ حسنًا سيشملُ ذلك المجالات التالية:
مبادئ الحساب الأوّلية: بما فيها الأعداد الصحيحة، الكسور، القوى والجذور، الإحصاء والاحتمالات.
عناصر الجبر: المتغيّرات والدّوال، وطرق حلّ المعادلات بأنواعها.
– الهندسة: خصائص الأشكال الهندسية والإحداثيات الهندسية.
– حلّ المسائل: فهم المعطيات ونقلها إلى لغة رياضيّة منهجية.

معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “حلّ المسائل”:
  • انتبه للوقت، وراقب تقدّمك. نحن لا نقترح عليك أن تستعجل في حلّ الأسئلة، وإنّما ألّا تبقى عالقًا عند إجاباتٍ لا تستطيع إيجادها لصعوبتها أو تعقيدها. وقتك ثمينٌ جدّا وليس من الضّروري أن تنهي حلّ جميع الأسئلة.
  • استعمل اللّوحة القابلة للكتابة والمحو التي يوفرها لك مركز الاختبار، فالكتابة ستساعدك على التّركيز وتجنّب الأخطاء.
  • افحص معطيات كلّ سؤال، والمطلوب منه بشكلٍ دقيق.
  • ألق نظرة على خيارات الإجابة (عندما تكون متوفّرة) قبل أن تكتب إجابتك.
معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “كفاية المعطيات”:
  • افحص طبيعة المسألة، وإن كانت تحتمل إجابة بقيمة واحدة، أو بمجالٍ قيم.
  •  احذر من إطلاق استنتاجات غير مبرّرة اعتمادًا على الرّسومات الهندسية، إذ يمكن ألّا يكون الرّسم قد أنجز وفق سلّم صحيح.

التّحضير لقسم تقييم الاستدلال التّعبيري في اختبار GMAT

معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “فهم النّصوص”:
  • تأكّد من فهم السّؤال، فلم يُقل عبثًا أن فهم السّؤال هو نصف الجواب.
  • أجب عن جميع الأسئلة من خلال ما ورد في النّص، ولا تعتمد على ما تمتلكه من معارف سابقة حول الموضوع.
  • ألق نظرةً فاحصة على كلّ الخيارات المقترحة للإجابة.
  • تأكّد من فهم النّص بشكلٍ تفصيليّ قبل انطلاقك لحلّ الأسئلة.
معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “التفكير النّاقد”:
  • تأكّد من فهم عبارات السّؤال، وافحص ما يعتبر “حقيقة”، ماهي الادعاءات التي يمكن إثباتها، وما لم يتم التصريح به لكنه يُستنتج من سياق الكلام.
  • إن كان السّؤال مطروحٌ بصيغة حجّة، فابحث عن نتيجة الحجّة.. لا تتوقّع أن تجد النتيجة دومًا في نهاية الفقرة، بل ابحث بين ثنايا الجمل.
  • حدّد من البداية السّؤال المطروح، ويفضّل حينها أن تقرأ المطلوب أوّلا قبل أن تقرأ سياق السّؤال.
  • ومجدّدا، لا تنس قراءة جميع خيارات الإجابة المقترحة.
معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “تصحيح الجمل”:
  • اقرأ الجملة كاملة بتركيز، وحاول استخلاص القصد منها.
  • قيّم الجزء المسطّر من الجملة، وابحث عن الأخطاء وعمّا يمكن تصحيحه قبل قراءة خيارات الإجابة المقترحة.
  • حدّد إلى أيّ مدى تقوم الإجابة التي اخترتها بتصحيح الجملة الأصليّة، وهل يمكن للخيارات الأخرى أن توفّر تصحيحا أفضل.
  • خذ بالاعتبار جميع جوانب وضوح وصحّة الجملة، نحويّا وإملائيّا، التعبيرات المجازيّة والأمثال وكذا الإيجاز والدقّة.

التّحضير لقسم تقييم الكتابة التحليلية في اختبار GMAT

تصفّح أيضًا: ما هو امتحان الايلتس IELTS – كيفية التحضير لامتحان الايلتس

  • قبل أن تبدأ في تحرير المقال، امنح لنفسك وقتًا لتقييم الحجّة ووضع خطّة للمقال. ولا تنس أن تحتفظ بدقائق أخيرة لمراجعة مقالك وإضافة تعديلات ضرورية.
  • حين تحصل على الفكرة العامّة التي ستبني عليها مقالك، اسأل نفسك: ماهي المسلّمات التي قد تكون محلّ شكّ؟ وماهي الأدلّة التي يمكن أن تؤيّد الحجة أو تضعفها؟
  • استعمل أمثلة وتوضيحات مرفقة بشرحٍ لها، ولا تكتف بسرد الأمثلة ضمن قائمة مجرّدة.
  • احرص أن يبدو مقالك كتكملة للنقاش الذي طرحه السؤال، بمنهجيّة واضحة وجملٍ مترابطة.

التّحضير لقسم تقييم الاستدلال المتكامل إمتحان GMAT

ما يجب عليك معرفته عن هذا القسم من الأسئلة:

  • تُعرض كلّ خيارات إجابة السّؤال الواحد على نفس الشّاشة.
  • لا يمكنك الانتقال إلى سؤال جديد قبل تسليم إجابة السّؤال السّابق.
  • ليس هناك أجوبة صحيحة جزئيا، فيجب أن تجيبٍ بشكلٍ صحيح كامل.
  • لا يمكنك تعديل إجاباتك بعد تسليمها.
  • إذا كان هناك أكثر من سؤال واحد على تمثيل بياني أو مجموعة المعطيات، فإن إجابة خاطئة على سؤال لن تؤثر على بقية الأسئلة.
  • هذه الأسئلة ليست لتقييم قدراتك في إجراء العمليات الحسابية، رغم أنها قد تشتمل على عناصر للحساب. ستكون لديك آلة حاسبة بوظائف أساسية على جهاز الحاسوب، لكنها ليست ضرورية للغاية.
معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “الاستدلال متعدد المصادر”:
  • لا تتوقّع أن تكون على اطّلاع تامّ على مادّة الأسئلة، فقد صُمّمت لتكون تحدّيا. إلّا أنّ كلّ المعطيات الضرورية لحلّ الأسئلة ستكون مذكورة.
  • حللّ كل مصدر للمعطيات بما يستلزمه السّؤال. يمكن للمقاطع النّصية أن تطرح أفكارًا متسلسلة، لذلك كن يقظًا لما تضيفه كل جملة إلى الفكرة.
  • اقرأ الأسئلة بتمعّن، وتأكّد أنك فهمت المطلوب بدقّة. ستحتوي بعض الأسئلة على تناقضات يجب عليك الانتباه إليها. قد يُطلب منك أيضًا أن تبني استنتاجات أو أن تحدّد مصدر المعطيات المتعلّق بالسؤال.
  • اختر الإجابة التي لها مستندٌ قويّ من خلال المصادر التي طُرحت في السّؤال، ولا تعتمد على معلوماتك القبلية في المادّة.
معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “تحليل الجداول”:
  • إجابات هذه الأسئلة ستكون باختيار أحد خيارين: نعم/لا، أو صحيح/خطأ.
  • افحص الجدول والنّص المرفق به لتحدّد نوع المعلومات المعطاة.
  • اقرأ السؤال بتمعّن لتحديد نوع التحليل للمعطيات المطلوب، ولتسهّل على نفسك اختيار الإجابة.
معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “مناقشة التمثيلات البيانية”:
  • تعرّف على المعطيات المقدّمة في التمثيل البيانيّ، وانتبه لسلّم ومفتاح الرّسم، وكذلك إلى القيم المؤشّر عليها. تأكّد من توافق الوحدات المستعملة في التمثيل البياني وتلك الواردة في نص السؤال.
  • اقرأ النّص المرافق بتركيز، لأنه قد يشتمل على معطيات ضرورية لم تقدّم في التمثيل البياني.
  • تأكّد من استيعابك للمطلوب من المسألة. سيكون عليك عادةً أن تدمج معطيات متفرّقة وتناقشها، لتبني علاقاتٍ بينها وتخرج باستنتاجات.
  • افحص كلّ الخيارات المتاحة. قد يضيف ذلك إليك معلومات أخرى لحلّ المسألة.
  • اختر أفضل إجابة ممكنة وأكثرها ملائمة ومنطقيّة، إذ يمكن أن تكون عدّة إجابات صحيحة ومقبولة.

تصفّح أيضًا: ما هو اختبار السات ®SAT وكيفية التحضير له بالتفصيل

معلومةاستراتيجيّة مقترحة لحلّ أسئلة “تحليل المعطيات المجزّئة“:
  • اقرأ كلّ المعلومات بشكلٍ متأنٍّ، لأنها قد تشمل محتوى كبير من المعطيات الكمية والنصية، أو من مجموعهما. ومجدّدا، هذه الأسئلة مصممّة لتكون تحدّيا فحاول ألّا تعتمد على معلوماتك القبليّة وإنّما اقتصر على ما تمّ تقديمه في نص السّؤال.
  • حدّد المطلوب بدقّة، وانتبه للطّريقة التي يصف بها السّؤال المهمّة التي يجب عليك إنجازها.
  • راجع كلّ الخيارات المتاحة قبل أن تتخذ قرار إجابةٍ نهائيّ، وتأكّد إن كان المهمّة المطلوبة تابعة أو مستقلّة. يمكن للسؤال أن يصاغ بحيث يجب عليك أن تقوم بمهمّتين بشكلٍ مستقلّ، أو أن تنجز المهمّة الواحدة في جزأين مستقلّين.
  • لا تنس أن خيارا واحدًا يمكن أن يكون صحيحًا في كلّ من الجزأين، وأن يفيَ بشروطهما.

مواقع ومراجع مساعدة للتحضير والمراجعة / نماذج اختبار GMAT

الاسئلة الشائعة

الاسئلة الشائعة في اختبار gmat

كم من الوقت يجب أن أدرس للحصول على الـ GMAT؟

أغلب الاشخاص الذي حصلوا على درجاتٍ عالية في الاختبار، كانوا يقضون عادةً من شهرين إلى ثلاثة أشهر في التّحضر للاختبار، وبروتين يومي من 4 الى 5 ساعات كحدّ أدني، ويخصصون من 120 الى 150 ساعة لمراجعة المواد وممارسة التمارين بانتظام.

هل 650 درجة GMAT جيدة؟

تذكّر أن الدرجات التي ستحصل عليها في اختبار الجيمات عامل مهمّ جدًا لرفع نسبة احتمال قبولك في الالتحاق بمدرسة أحلامك، وحسب الهيئة المنظمة للاختبار يتراوح متوسط درجات الجيمات حاليًا 565 درجة، ويوصي خبراء ماجستير إدارة الأعمال بالحصول على 650 أو 690 درجة كحدّ أدني، وسيكون من الجيّد لو حصلت على 700 درجة أو أعلى من ذلك.

هل من الصعب جدًا الحصول على 700 درجة في GMAT؟

منذ بداية سنة 2018 أغلب الطّلاب الذين اجتازوا هذا الاختبار لم يتمكّنوا من الحصول على 700 درجة، وكل 8 اختبارات يحصل شخص واحد على 700 درجة أو أعلى من ذلك،

تصفّح أيضًا:

منح دراسية مجانية في امريكا ممولة بالكامل | افضل الجامعات الامريكية

أشهر 10+ منح دراسية في أوروبا ممولة بالكامل

تستخدم هذه الصفحة بعض المواد الخارجية من: Icons made by Freepik

شاركها
الصورة الافتراضية
Amira Bousdjira

إشترك واحصل على جديد المنح

أدخل عنوان بريدك الإلكترونيّ للاشتراك والتوصّل بأفضل المنح الدّراسية

اترك ردّاً